عون : كان هناك هدر وسرقة للأموال في السابق
أيلول 24, 2019

رئيس الجمهورية ميشال عون ومن نيويورك حيث يشارك مع وفد كبير في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة أكد خلال لقاء مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن "لبنان ماضٍ في الاصلاحات البنيوية لاعتبارات وطنية غير مرتبطة بأي اتفاق آخر، لأن أحد عناوين عهده هو الاصلاحات في النظامين المالي والاقتصادي".

من جهته، جدد ماكرون إلتزام بلاده دعم لبنان في المجالات كافة، واعداً بتلبية دعوة الرئيس عون للقيام بزيارة دولة الى لبنان خلال العام 2020 لمناسبة الاحتفال بمئوية لبنان الكبير، معربا عن تفهم بلاده "للموقف اللبناني وللأضرار التي مُني بها الاقتصاد اللبناني".

وكان الرئيس عون قال خلال لقاءات: إن لبنان سينهض من جديد عبر مشاريع إنمائية تترافق مع اصلاحات جدية وعبر موازنة جديدة تتضمن اجراءات تقشفية كافية لتحظى بتقدير الدول المانحة،

كما أشار الرئيس عون إلى أنه كان هناك سوء ادارة وهدر وسرقة للأموال في السابق.. اليوم يتم ضبط الأمور عبر الاجراءات والقوانين الاصلاحية ومحاربة الفساد واقرار الموازنة۔