عون وبري والحريري : لإقرار قوانين سيدر
آذار 28, 2019

ذكرت معلومات عبر صحيفة "الجمهورية" أن رئيس الجمهورية ميشال عون، ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري، اتفقوا على الاسراع في بت الموازنة كمدخل اصلاحي، وان تكون أرقامها واقعية ومتقشفة وشفافة، كما نقل عن رئيس الحكومة سعد الحريري الذي أبلغ جهات مسؤولة سياسية واقتصادية أنّ "كل الأفرقاء السياسيين يريدون تطبيق "سيدر"، والمهم أنّ الكل سيحارب الهدر والفساد، ولا شيء يوقف مسيرة الإصلاحات والإنجازات".

وطمأن الحريري انّ "خطة الكهرباء ستجهز قريباً، وانّ الموازنة ستقرّ بأقرب وقت ممكن وستحمل طابعاً إصلاحياً"، كاشفاً التوصّل الى اقتراحات "للنهوض بكل قطاع من القطاعات الاقتصادية، وهي في صلب خطة النهوض التي نعمل لتحقيقها".

واكدت المعلومات انّ هناك اتفاقاً بين عون وبري والحريري على إقرار كل قوانين "سيدر" وإصلاحاته خلال فترة تترواح بين شهرين وثلاثة اشهر كحد أقصى.

رئيس مجلس النواب نبيه بري قال خلال لقاء الأربعاء النيابي، إنه أكد خلال اتصال مع رئيس الجمهورية ميشال عون على أولوية إقرار الموازنة العامة. وأمام النواب، حذر بري من أنه إذا لم تخفض الموازنة العجز بنسبة تزيد على واحد في المئة، فإن ذلك يعني أن البلد سيكون بوضع غير جيد.

وأبلغ بري النواب أنه يجري لقاءات واتصالات شملت وزير الاقتصاد ولجنة الاقتصاد النيابية وحاكم مصرف لبنان وخبراء اقتصاديين من أجل مقاربة موضوعية للوضع الاقتصادي الصعب والدقيق وإنقاذ البلاد من خلال إجراءات تحول دون الوصول إلى ما لا يحمد عقباه، وأن لا تكون هذه الإجراءات على حساب الاستقرار المعيشي لذوي الدخل المحدود.