قائد الجيش : لن نسمح بالنيل من الاستقرار
كانون الأول 22, 2018

تفقّد قائد الجيش  العماد جوزيف عون، مركز تل الأبيض عند طرف حي الشراونة في مدينة بعلبك، حيث التقى الضباط والعسكريين الّذين تعرّضوا لاعتداء يوم الخميس الماضي من قبل مجرمين خارجين على القانون، وأكّد أنّ "المحافظة على الأمن في بعلبك كما في جميع المناطق اللبنانية، هي على رأس أولويات المؤسسة العسكرية".

قائد الجيش أكد أنّ "الجيش لن يسمح لأي متفلّت أن ينال من الاستقرار والسلم الأهلي وارتكاب التجاوزات في حقّ المواطنين، وشدّد على أنّ "هؤلاء المجرمين والخارجين على القانون هم أمام خيار من اثنين، أن يسلّموا أنفسهم أو أنّ الجيش سيلاحقهم ويوقفهم ويسلّمهم للقضاء المختص".  

في السياق أعلنت قيادة الجيش أن شخصين مجهولي الهوية يستقلان دراجة نارية أطلقا رشق ناري من سلاح حربي خفيف باتجاه حاجز تابع للجيش اللبناني في منطقة المطربة في بلدة القصر - الهرمل دون وقوع إصابات، ثم لاذا بالفرار بعد أن قام عناصر الجيش بالرد على مصدر النيران بالمثل وتقوم وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة بتنفيذ عمليات تفتيش بحثاً عن مطلقَي النار لتوقيفهما.