لذلك اعتذر عون عن حضور قدّاس الميلاد عند الراعي
كانون الأول 25, 2020

اعتذر رئيس الجمهورية ميشال عون عن حضور قداس الميلاد اليوم في بكركي،  وقال عون: يبقى الميلاد بشارة الرجاء الذي لا ينقطع مهما اشتدّت الصعاب، ويبقى العام الجديد بدايةً، نأملها أن تكون واعدة۔

هذا وقد اتصل عون بالبطريرك الراعي مهنئاً اياه بحلول عيد الميلاد والسنة الجديدة، وابلغه اعتذاره عن عدم المشاركة في القداس في بكركي اليوم بسبب الظروف الصحية المتأتية عن جائحة كورونا، متمنياً ان يعيد الله العيد على لبنان واللبنانيين في ظروف أفضل.

 

وكان الراعي أوضح أمس أننا نريد حكومة اختصاص محصنة في وجه التسييس تعيد لبنان إلى منظومة الأمم، وأضاف: كنا في معرض انتظار تصبح الدولة لا في معرضة حكومة يسيطر البعض فيها على مفاصل الدولة.

وعن تشكيل الحكومة اكد أن مسؤولياتنا دفعتنا إلى القيام بمبادرة لحث المسؤولين على تشكيل حكومة سريعاً رغم النوايا الخفية لإعاقة التشكيل وكنا نراهن على الضمير عند المسؤولين وكان المبدأ ألا يتحكم أي طرف بالمساواة بين الطوائف.

 وأكد ان اللبنانيين يريدون العيش في دولة واحدة لا دويلات للأحزاب والنافذي، متخماً من هم في السلطة بإيصال الأوضاع إلى ما وصلت إليه.