ماذا في كتاب الجماعة المفتوح لمسؤولي مدينة طرابلس ؟
شباط 18, 2019

وجهت الجماعة الإسلامية في طرابلس كتابا مفتوحا للمسؤولين المعنيين حول الوضع المعيشي والاقتصادي المتردي بالمدينة، موضحة أن الطرقات مليئة بالحفريات وتشهد زحمة سير خانقة تعطل أعمال المواطنين ومصالحهم، في ظل إنتشار المواشي على الطرقات، من دون غض الطرف عن فيضان الصرف الصحي مع هطول الأمطار.

وأضافت الجماعة الإسلامية في رسالتها أن مركز الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في طرابلس يشهد زحمة بسبب قلة الموظفين فيه، كما أن المستشفى الحكومي بالمدينة عالي التكاليف، في ظل قلة فرص العمل وتفشي البطالة وتردي الوضع المعيشي والاقتصادي.

وأشار الكتاب للإعتصامات التي ينفذها أهالي الموقوفين الإسلاميين بانتظار العفو العام، فيما وزيرة الداخلية الطرابلسية ريا الحسن تريد أن تفتح حواراً حول موضوع الزواج المدني.

هذا، وأكدت الجماعة الاسلامية في كتابها أن أحداً يجب ان لا ينسى أن طرابلس هي عاصمة لبنان الثانية .