ماكرون يعلن مؤتمراً دوليًّا لدعم لبنان "خلال الأيام المقبلة": فرنسا "لن تترك اللبنانيّين".
آب 07, 2020

اعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون تنظيم مؤتمر دولي لدعم لبنان، بعد انفجار المرفأ، "خلال الأيام المقبلة". وأكد ان "فرنسا لن تترك أبدا لبنان وحده"، مطالباً القادة اللبنانيين بإحداث "تغيير عميق" في أدائهم.

وأوضح في مؤتمر صحافي، في ختام زيارته لبيروت، وعقب لقاءات عقدها مع ممثلين للأحزاب اللبنانية الرئيسية، بينها حزب الله وممثلين للمجتمع المدني، ان هدف زيارته للبنان هو "دعم الشعب اللبناني، دعم لبنان الحر والأبي والسيد".

وقال: "في هذه الأوقات، من البديهي ان نكون موجودين ونساعد. وهذا ما قمنا منذ الساعات الاولى. وهذا التضامن، هذه الاخوة هي اخوة الشعب الفرنسي بكامله. وسنرافقكم في هذا الطريق. اليوم، غدا، سنكون هنا، وفرنسا لن تترك ابدا لبنان، واللبنانيين واللبنانيات".

واشار الى انه يشارك الشعب اللبناني في "غضبه الصحي"، قائلا: "الغضب الذي لمسته في لبنان اليوم يقدم لمحة عن الأمل في المستقبل".