مراد وهاشم : سنطلب موعداً من الحريري
تشرين الثاني 21, 2018

اكد النائب عبد الرحيم مراد ان النواب الستة لم يتبلغوا من رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل انتهاء مساعيه وعلى العكس أكد انه مستمر في اي مسعى لايجاد حل وسيبقى على "السمع" وفي انتظار اي خرق في جدار الازمة.

واشار مراد في حديث صحفي إلى ان اللقاء التشاوري سيطلب اليوم موعداً من الرئيس الحريري وسنتباحث معه في مطلبنا فنحن مصرون على تمثيل واحد منا اي الستة وهو يرفض تمثيل اي شخصية سنية من حصته وهنا المشكلة اما الحل لهذه المشكلة هو ما سنبحثه معه في الايام المقبلة وعلى جوابه ستتوقف الحلول فإما ان تحل المشكلة او ستتعقد اكثر.

بدوره أكّد النائب قاسم هاشم، أنّ "اجتماعاتنا في اللقاء التشاوري مفتوحة، وسنحدد فيها نقطة اللقاء مع رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري لتحديد كيفية الوصول الى اللقاء، اما بطلب موعد للقائه او بدعوته لنا للقاء نتيجة الوساطة القائمة معه."

وشدّد هاشم في حديث تلفزيوني، على ان "في حال رفض الحريري موعد اللقاء بنا، فحينها سيتحمل المسؤولية بتأخير تشكيل الحكومة.