مناصرو أمل ينزعون العلم الليبي كرمىً للصدر
كانون الثاني 14, 2019

أعلن وزير الخارجية بحكومة الوفاق الليبية محمد سيالة عدم مشاركة الوفد الليبي في القمة الاقتصادية العربية المزمع عقدها في بيروت نهاية الأسبوع، مشيرا الى أن عدم مشاركة الوفد الرسمي الليبي جاءت بسبب منع سلطات الأمن بمطار بيروت رجال الأعمال الليبيين المشاركين في المنتدى الاقتصادي من الدخول، واحتجاجا على إهانة العلم الليبي.

وكان مناصرو حركة أمل أقدموا على نزع الأعلام الليبية عن الأعمدة وزرع أعلام حركة أمل مكانها وقد انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لشبان ينزلون علم الدولة الليبية من محيط مقر القمة العربية الاقتصادية، ويرفعون علم حركة "أمل" مكانه.

عضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي بزي أكد في حديث تلفزيوني  أن "موقفنا من دعوة ليبيا إلى القمّة ليس ضد الرئيس ميشال عون والمسألة أنه لا يُمكن أن نعطي النظام الليبي الجديد دفعاً في وقت هو لم يتعاون مع لبنان في قضية الإمام موسى الصدر.

في موازاة ذلك أصدرت ألوية الصدر بياناً ورد فيه: "قول وتحذير أول وأخير موجه لمن يمثل ليبيا بالحضور إلى بلاد الإمام الصدر وأرضه وشعبه والغدر ليس من شيمنا كما فعلتم بإمامنا لذا نحن بانتظاركم”.

وأضاف بيان ألوية الصدر: "رئيس الجمهورية يدعو لقمة عربية في لبنان هذا شأنه أما نحن فلنا شأن آخر”.