ميقاتي قبل تكليفه رئيساً يضع حدوداً لباسيل
تموز 26, 2021

أعلن رؤساء الحكومة السابقون: نجيب ميقاتي، فؤاد السنيورة، سعد الحريري وتمام سلام، بعد جلسة عقدوها في بيت الوسط ترشيح الرئيس نجيب ميقاتي لتشكيل الحكومة، وأصدروا بياناً أكدوا فيه على جملة قواعد تمنع انهيار البلد، ودعوا إلى تشكيل حكومة اختصاصيين غير حزبيين، وأن تكون منسجمة متضامنة تحظى بثقة اللبنانيين والمجتمعين العربي والدولي۔

كما أعلنوا دعمهم ترشيح الرئيس نجيب ميقاتي لتشكيل الحكومة استناداً للاستشارات النيابية الملزمة.

في هذا الوقت عُلم ان رئيس "التيار الوطني الحر” جبران باسيل زار ميقاتي ليل السبت الماضي وألتقاه مطولا الى عشاء عمل كما زاره ثانية امس وأبلغه انه لن يسمي ولن يشارك في الحكومة وأن بحثاً في توزيع الحقائب اظهر تبايناً عميقاً بين ميقاتي وباسيل على وزارة الداخلية. كما ان المعاون السياسي للامين العام لـ”حزب الله ” حسين خليل زار ميقاتي وبحث معه في التكليف على ان تبحث تفاصيل التاليف لاحقاً. وعلم ان ميقاتي يواصل اتصالاته بكل رؤساء الكتل ويبلغهم نيته تاليف حكومة تكنوقراط من شخصيات مستقلة غير حزبية، وفقاً لـ”النهار”.

في سياق متصل افادت معلومات قناة "الجديد" ان "رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي استقبل الوزير السابق سليم جريصاتي موفداً من رئيس الجمهورية ميشال عون وقد كرر طلب الداخلية للتيار وهو ما يرفضه ميقاتي"، موضحة "حضول لقاء جمع ميقاتي بالمعاون السياسي للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله حسين الخليل وتوجه لدى حزب الله إلى تسمية ميقاتي".