نصرالله يستقبل أنصار الله ويستفز المعارضة
آب 20, 2018

عرض الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله مع وفد من جماعة "أنصار الله " (الحوثي) اليمنية زاره برئاسة الناطق بإسمهم محمد عبد السلام لآخر التطورات على الساحة اليمنية.

حزب الله وضع الزيارة في إطار التشاور مع جماعة أنصار الله ومستقبل الشعب اليمني في ضوء ما سمّاه العدوان عليه.. 

في المقابل قالت مصادر معارضة لـ”حزب الله” لصحيفة "الجمهورية”، انّه كان في استطاعة السيّد نصرالله أن يلتقي الوفد الحوثيّ من دون أن يُعلن عن هذه الزيارة، لكنّ كشف النقاب عنها يشكّل رسالة تُضاف إلى تصعيده الكلامي في خطابه الأخير، وبالتالي من الواضح أنّ الأمور في المنطقة بدأت تَستعر”.

وأضافت المصادر نفسها: "طبعاً هذه الرسالة تضاف إلى الرسائل المتتالية منذ حوالى الشهر إلى اليوم، والمتعلّقة بالتطبيع مع النظام السوري . ولذلك، خلفيّات عرقلة تشكيل الحكومة باتت معلومة وهي خلفيّات إقليمية. فمن طرح التطبيع مع سوريا ، ومن يستقبل اليوم وفداً حوثيّاً، ومن يتهجّم على السعودية على هذا النحو، يريد إقحام لبنان في الصراع الإقليميّ”.

وختمت المصادر: "ما يحصل ليس بريئاً ويدل إلى أنّ هناك رسائل إيرانية بضرورة التصعيد من أجل حرف الأنظار عمّا يجري في طهران.