نعيم قاسم يلاقي هوكشتاين.. لرفع اليد عن شركات التنقيب
تموز 31, 2022

يعود لوسيط الأميركي في مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنانوالدولة العبرية، آموس هوكشتاين، إلى بيروت خلال الأيام المقبلة وفقاً لما ذكرته العديد من وسائل الإعلام نقلاً عن مصار أمريكية ولبنانية، حاملاً معه وفقاً لما ذُكر الجواب الإسرائيلي على الاقتراح اللبناني، وعشية هذه الزيارة المتوقّعة لفت نائب رئيس المجلس النيابي الياس بوصعب إلى أنّ "الفجوة الموجودة بين لبنان والدولة العبرية تضيق أكثر، ما يحعلني أكثر تفاؤلًا بأنّ مجيء هوكشتاين إلى لبنان ربّما معناه أنّه آتٍ بحلّ. فلو كانت النّتيجة سلبيّة، لكان بإمكانه إرسال الخبر إلينا من دون أن يأتي شخصيًّا".

وأكّد بوصعب، في حديث تلفزيوني، أنّ "لبنان متمسّك ببلوكاته كاملة، ويقول إنّه لا يريد تشارك حقل قانا مع أحد، لا عن طريق تقسام ثروات ولا غير ذلك".

وركّز بو صعب على أن المهم في كل العملية أن تكون لدينا الضّمانات الكافية الّتي يطلبها لبنان ويحتاج إليها في عملية التنقيب عن النفط والغاز واستخراجهما.

من ناحيته أكّد نائب الأمين العام لحزب الله، الشيخ نعيم قاسم،  أنه "يجب رفع اليد عن الشركات التي ستقوم بالتنقيب عن ثروات لبنان رافضاً التسويف وإضاعة الوقت لأنّ ذلك لن يثني المقاومةعن القيام بواجبها الذي يمليها عليها الموقف"، مضيفاً أن "حزب الله يعمل في إطار التكامل مع الدولة في إطار انتزاع الحقوق، لان "إسرائيل" لا يمكن أن تعطي إلا بالقوة".