هجوم لاذع من عون على سلامة وجنبلاط وجعجع
شباط 03, 2022

شنّ رئيس الجمهورية ميشال عون هجوماً لاذعاً على كل من حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، ورئيس الحزب التقدمي الاشتركي وليد جنبلاط ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، وقال عون: إنّ على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أن يلبّي كل طلبات شركة التدقيق «الفاريس اند مارسال» وان أمامه مهلة لا تتجاوز هذا الأسبوع للتجاوب، لافتا الى ان كيله طفح من المماطلة والمناورة و«على الجميع أن يعرف ان مهلة السماح انتهت، وان الوقت اصبح ثمينا جدا بالنسبة إلي، ولم يعد في استطاعتي ان أصبر وأتساهل إزاء الامعان في إضاعته وإهداره عن سابق تصور وتصميم. انا جاد في موقفي اكثر مما يتصور البعض وأعني ما أقوله، والبيان الذي صدر عن رئاسة الجمهورية قبل أيام هو إنذار». بحسب قول عون.

 

وحول تحميل رئيس الحزب القتدمي الاشتراكي وليد جنبلاط له عن مسؤولية ما آليت أليه الأمور في البلد وطلب رحيله، سأل عون: هل انا من تورط في الفساد ام انني أحاربه عبر الاصرار على التدقيق الجنائي؟». ويتابع: «أصلاً تحتار مع اي وليد جنبلاط ينبغي أن تتكلم، وهو الذي يصح فيه القول: اذا كان معك انتظره ان يتركك واذا كان مع غيرك انتظره ان يعود إليك. الأكيد ان المزاجية لا تبني دولة».

 

ولم يوفّر عون رئيس حزب القوات من هجومه فسأل: «ليخبرنا سمير جعجع عن «إنجازاته». فلتكن لديه جرأة ان يجري جردة حساب ويخبرنا ماذا حقق للبلد وما هي المشاريع الايجابية التي نفذها؟ شغله الشاغل التحريض والدعوة الى التنحي.

المصدر : الجمهورية بتصرف