هذه هي الفضيحة الجديدة في المطار وهؤلاء أبطالها
أيلول 24, 2018

ضجّت مواقع التواصل الإجتماعي بسجال كبير بعد الإنباء عن إلغاء رحلة طيران والإبقاء على المسافرين في المطار مقابل استخدام الطائرة لنقل الوفدالمرافق لرئيس الجمهورية إلى نيويورك. 

وقد رد مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية في بيان على ما نشر حول سفر رئيس الجمهورية ميشال عون الى نيويورك يوم الاحد 23 ايلول 2018، مؤكدا ان "الاجراءات التي اتخذت لسفر فخامة الرئيس من بيروت الدولي بواسطة طائرة تابعة لطيران الشرق الاوسط-الخطوط الجوية اللبنانية، هي نفسها التي تتخذ دائماً عند سفر رؤساء الجمهورية منذ عشرات السنين، واستطراداً فإن اي خلل يتعلق برحلات الطائرات وتوقيتها تتحمل مسؤوليته الجهة المعنية بتنظيم حركة الطائرات. فاقتضى التوضيح.

في المقابل اعتذرت إدارة طيران الشرق الأوسط الـ"ميدل إيست"، بحسب ما ذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام"، من ركاب الرحلة 305 التي كانت متجهة إلى القاهرة عند الثانية عشرة والنصف ظهر الأحد، معلقة على الخبر الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي عن إنزال ركاب الطائرة، بسبب الاضطرار إلى الاستعانة بها من أجل الرحلة الرسمية لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون إلى نيويورك، بالتأكيد أن الأمر كان خارجا عن إرادتها.

وأعلنت انها بذلت قصارى جهدها "من أجل تأمين سفرهم على متن رحلة مسائية أخرى إلى وجهتهم المقصودة.