وزير التربية يقرّر ورابطة الطلاب تنتقد
نيسان 16, 2021

أعلن وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال طارق المجذوب بدء العودة التدريجية إلى التعليم المدمج بالمدارس والثانويات الرسمية والخاصة، بدءاً من الواحد والعشرين من نيسان الجاري على ثلاث مراحل، حيث تشمل المرحلة الأولى الثانوية العامة بفروعها الأربعة في الواحد والعشرين من الشهر الجاري، وتشمل المرحلة الثانية الشهادة المتوسطة البريفيه وصفوف الروضات في الخامس من أيار المقبل، بينما تشمل المرحلة الثالثة الصفوف الإبتدائية وصفوف السابع والثامن والعاشر والحادي عشر بالواحد والعشرين من أيار.

وحدّد المجذوب موعد بدء الامتحانات الرسمية للشهادة الثانوية العامة بالسادس والعشرين من تموز المقبل، على أن تجري امتحانات الشهادة المتوسطة مدرسياً مع بعض الاستثناءات وتبدأ في الثاني عشر من تموز المقبل.

وتعليقاً على ذلك، وصفت رابطة الطلاب المسلمين في لبنان ببيان قرار الوزير المجذوب بالبعيد من الواقع والمنطق، مؤكدة أن قرارات الوزارة تؤخذ بعيداً من استشارة الاختصاصيين بمجال التعليم ودون التنسيق مع المدارس الخاصة ومراعاة واقع لبنان الذي لا يشبه غيره من الدول المحيطة، ومعتبرة أن المدارس الرسمية لم تعطِ ما يكفي من الدروس تمهيداً للامتحانات الرسمية مقارنة مع المدارس الخاصة، ما يجعل تأجيل الامتحانات الرسمية عقاباً جماعياً للطلاب وضربة تعيقهم في التقديم على الجامعات بالخارج.

وأكدت الرابطة أن خطوة التعليم صيفاً غير مدروسة لأن الصفوف غير مجهزة، ما يضع الطلاب والمعلمين أمام ضغط نفسي مع استمرار القرارات غير الصائبة، مطالبة الدولة باتخاذ قرار إلغاء الشهادة المتوسطة هذا العام لأنها تشكل عبئاًعلى خزينتها المفلسة وباتت عملية تنفيع للحاشية السياسية التي تستغل التعليم لتمرير التلزيمات.